23.9 C
Algiers
2021.09.25
الرئيسية شؤون محلية يمضي الرجال ويبقى الأثر...

يمضي الرجال ويبقى الأثر…

المجلس الوطني للصحفيين الجزائريين يفتتح مكتبه بولاية الجلفة ويكرم الفقيد “الرخاء أمحمد” احد أبرز الإعلاميين في الجزائر..

بمناسبة افتتاح المكتب الوطني للصحفيين الجزائريين بالجلفة (UNJA) بحضور باقة متنوعة من إعلاميي الصحافة المكتوبة والمرئية، حيث تلا السيد “مداح زكريا” نائب رئيس المكتب الولائي ميثاق الشرف الذي يعتبر بمثابة عهد والتزام لتحقيق الأهداف المسطرة لتعزيز الإنتماء ورفع الشعور بالمسؤولية الفردية والجماعية في إطار تقوية التنظينم النقابي، وتمتين صلات التماسك والتلاحم بين أعضائه.

تميز هذا التكريم الذي جرى بحضور الأسرة الإعلامية والصحافة والأصدقاء ، بتقديم شهادات وهدايا رمزية من طرف أعضاء المكتب الولائي للمجلس الوطني للصحفيين الجزائريين بالجلفة، وقد ساهم الحضور الشرفي للسيد ” بحري بلقاسم” الذي فتح مكتبه وقلبه لأعضاء المكتب وعائلة الفقيد وأصدقائه من اجل تكريم الراحل “الرخاء أمحمد” صاحب القلم ذو الحدين الذي كان صحفيا بارزا في جريدة الخبر التي تشهد له بحسن الكفاءة المهنية والأخلاقية مما جعله اثرا يقتدى به من طرف الجيل الصاعد.

وفي مكتبه المتواجد داخل سفينة “بحري” محطة البنزين بالمعلبة طريق بوسعادة، حيث أشرف السيد ” بحري بلقاسم ” على تقديم الشهادات والهدايا وفاءا لذكرى الراحل زميلينا الغالي “الرخاء امحمد” بمعية رئيس المكتب الولائي للمجلس الوطني للصحفيين الجزائريين بالجلفة السيد ” دحمان طاهر” ونائب الرئيس السيد “مداح زكريا” وقد استلم الشهادات والهدايا نجله الذي اخذ المشعل وسار قدما في ما تركه والده خدمة للوطن وللمواطن في ميدان الصحافة السيد ” الرخاء عبد القادر”.

وقد عرف عن الفقيد في الساحة الإعلامية أنه سخر حياته لميدان الصحافة، وكان له الأثر الكبير في العديد من القضايا المحلية والوطنية وهو صاحب المسار الحافل بالمساهمات الإعلامية الفعالة خلال العشرية السوداء وخاصة في السنوات الأخيرة.

وفي الأخير تم أخذ صور تذكارية على متن سفينة “بحري.ب” التي تعتبر معلما سياحيا ومكسبا وطنيا نظرا لتصميمها الفني الرائع والفريد من نوعه.

شيلالي وليد.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -

Most Popular

Recent Comments